عالم البيطره والصيدله

يختص بعلوم الطب البيطري والصيدله .والاسلاميات


    المايكوبلازما في بداري التسمين وكيفية السيطره عليها

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 629
    تاريخ التسجيل : 24/03/2010

    المايكوبلازما في بداري التسمين وكيفية السيطره عليها

    مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء سبتمبر 29, 2010 1:29 pm

    بسم الله الرحم الرحيم


    الميكوبلازما

    أن الميكوبلازما من أكثر الأمراض انتشارا في مزارع بداري التسمين آذ لا توجد مزرعة خالية منها أو قطيع بل توجد أفراد حاملة للمرض وعند وجود ظروف تربية جيدة فلا تظهر الأعراض وعند وجود ظروف تربية سيئة تظهر الأعراض وتنتشر بسرعة بين أفراد القطيع بمعنى انه قطيع خالي من الميكوبلازما لاقى عناية صحية جيدة وتغذية جيدة وتهوية جيدة فلا تظهر الأعراض نهائيا وعند عكس كل ما سبق يحدث انتشار للمرض بسرعة كبيرة بين أفراد القطيع وتتركز مشاكل الميكوبلازما في انه من الصعب علاج المرض حيث يحتاج ميكروب الميكوبلازما ليتم التعرف على السلالة معمليا واختيار المضاد الحيوي الفعال الى عشرة أيام نظرا لصغر حجم الميكروب وبالتالي تأخر العلاج وانتشار العدوى واختلال اقتصاديات الدورة ويصبح العلاج غير مجدي ومن هنا يجب السيطرة على الميكوبلازما قبل ظهورها لان العلاج يكون صعب ومكلف



    الميكروب المسبب للمرض_

    تصيب الميكوبلازما سلالات التسمين بيضاء الريش أكثر من غيرها ميكروب الميكوبلازما اقل حجما من البكتيريا العادية ولذلك يصعب علاجه ويوجد منه العديد من الأنواع تزيد عن 20 نوع ونوعان يصيبون بداري التسمين هما

    النوع الأول –

    1- ميكوبلازما جالى سبيتكم وتصيب الجهاز التنفسي والجيوب الانفية والشعب الهوائية والرئتين مسببة مرض الجهاز التنفسي المزمن (crd)ويمكن أن يطلق عليها مرض الجهاز التنفسي المزمن اذ أنها المسبب الرئيسي لهذا المرض وتصيب أيضا الأكياس الهوائية

    النوع الثاني –

    2- ميكوبلازما سينوفى

    وتصيب المفاصل

    فترة حضانة المرض تتراوح بين أسبوع إلى ثلاث أسابيع

    *طرق العدوى

    1-عن طريق أمهات حاملة للمرض وبالتالي تعطى كتاكيت مصابة بالمرض عن طريق البيض

    2-طيور مصابة تقوم بنقل العدوى للطيور السليمة عن طريق العطس والكحة

    3-استعمال عليقة ملوثة آو ماء ملوث بميكروب المرض أو علف أو أدوات(مساقى -علافات- بياضات )وغيره من الأدوات الأخرى

    فترة ظهور المرض –

    إذا كانت الكتاكيت واردة من أمهات مصابة فان الأعراض تظهر على عمر 10الى 12يوم عبارة عن متاعب تنفسية ومهما حاولت العلاج فان العلاج يكون صعب ولو تم العلاج تماما لا تعود الطيور للمعدل الطبيعي للنمو

    أعراض المرض –

    حشرجة في التنفس وسماع صوت يسمى حقليا الطشة وعند الجلوس بين الطيور يتم سماع الصوت بوضوح شديد وتذاد الأعراض شدة عن إصابة الطائر باى ميكروب ثانوي وهى الميكروبات التي توجد بالمعدة وعن ضعف الطائر تبدأ في مهاجمة ومن هنا يزداد النافق وشدة الأعراض مكونه المرض التنفسي المزمن (crd)وعن الإصابة باى مرض أخر مثل النيوكاسل أو الالتهاب الشعبي تتفاقم مشاكل القطيع ويصبح من الصعب أو المستحيل علاج القطيع اذ انه عن ضعف مناعة الطائر يصبح عرضة لكثير من الأمراض التي تهلك الطائر وللسيطرة على الميكوبلازما يوجد محوران

    المحور الأول –

    1- اختيار الكتاكيت من مزارع أمهات تم اختبارها سلبيا ضد هذا

    المرض

    2- تحضين الكتاكيت على مضاد حيوي واسع المدى في الأيام الأوائل من حياة الكتكوت أو مضاد حيوي ثنائي الغرض معوي وتنفسي ومن أمثلة المضادات الحيوية الممكن استخدامها مجموعة الكينولون (اكمايتريل-بايتريل –انروفلوكساسين )وثنائية الغرض مثل خليط من تايلان وكوليستين وحقليا يسمى تايلو كول خليط من سلفا وتراى ميثوبريم ويسمى t.m.p.hويمكن استعمال الجوزاميسين أو اى مضاد من مجموعة الماكر وليدز

    3- ضبط درجات حرارة التحضين حتى لا تتعرض الطيور لنزلات البرد وضبط التهوية الجيدة خلال الأيام الأولى

    4- تجنب الإصابة بأمراض أخرى حيث انه تصاحب هذه الأمراض الميكوبلازما

    5- عدم الإكثار من اللقاحات الحية حيث إن اللقاح الحى يشعل الميكوبلازما وخاصة الاسوتا ويمكن الاستغناء عنها والاستبدال بالكلون حيث انه لا يثير المرض تماما لأنه تم اكثارة على بيوض خالية تماما من المرض

    6- المحافظة على نسبة رطوبة العنبر وعدم ارتفاعها بكل الطرق الممكنة

    7- عدم التدفئة بالدفايات التي تعمل بالكيروسين حيث أنها تزيد من ثاني أكسيد الكربون في جو العنبر

    8- الحفاظ على عدم ارتفاع نسبة الامونيا بالعنبر عن طريق التهوية الجيدة

    9- الاهتمام بالتغذية الجيدة للطيور حيث أن العلائق التي تحتوى على فطريات وتكون نسب المواد بها غير مطابقة للسلالة المرباة تساعد في ظهور الميكوبلازما

    10-علاج القطيع فور ظهور الأعراض فورا حتى لا يصبح المرض معقد ويصعب علاجه

    المحور الثاني-

    ويعتمد هذا المحور على المزارع الموردة للقطعان ومعامل التفريخ

    1- يجب اختبار الأمهات ضد المرض وإعدام الأمهات التي سبت أصابتها

    2- اختبار البيض المفرخ ضد المرض شهريا وعدم تفريخ البيض الذي ثبت أصابته

    3- تطهير البيض جيدا في معامل التفريخ وعد تعرضة للملوثات

    4- تبخير البيض في ماكينات التفريخ والمفقسات بغاز الفورمالدهيد

    علاج الميكوبلازما

    إذا كان مصاحب الميكوبلازما مرض آخر فسوف نجد صعوبة في الاستجابة للعلاج

    1- العلاج عن طريق الماء

    إضافة بعض المضادات الحيوية التي سبق ذكرها لمدة ثلاثة أيام

    2- العلاج عن طريق الحقن

    ويتم اللجوء للعلاج عن طريق الحقن في حالات قليلة جدا لعدة أسباب منها العبىء الواقع على الطيور من الحقن ويتم اللجوء لهذه الطريقة عندما تكون الإصابة شديدة بمعنى امتناع الطائر عن الشرب أو الأكل ومن هنا وجب العلاج عن طريق الحقن ويتم الحقن باحد المستحضرات آلاتية (لينكوسبكتين-سبكتام)وغيرها من المستحضرات وحقليا وجد أن أفضل علاج هو الحقن بالجنتاميسين سلفات ومستحضر اسبكتام حقنه كل 24ساعة

    الحقن مرة واحدة فقط تعطى نتائج جيدة وسريعة جدا وتوقف نشاط الميكروب وتسيطر إلى حد ما عليه

    تم بحمد الله.منقول

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أغسطس 16, 2017 5:35 pm